القائمة الرئيسية:
 أقسام أخبار المستبصرين:
 أقسام المقالات:
 أقسام مكتبة الكتب:
 كتاب عشوائي:
 صورة عشوائية:
 القائمة البريدية:
البريد الإلكتروني:
 المقالات
المسارالمقالات » ملك الروابط » المخالفون » الزبير إبن العوام » الزبير إبن العوام

الزبير إبن العوام

القسم: الزبير إبن العوام | 2011/05/07 - 01:23 PM | المشاهدات: 725

 

( الزبير يبايع الإمام علي (ع) ثم ينكث البيعة )

 

عدد الروايات : ( 4 )

 

إبن حجر - فتح الباري - الجزء : ( 13 ) - رقم الصفحة : ( 46 )

 

- وأخرج إسحاق بن راهويه من طريق سالم المرادي سمعت الحسن يقول :‏ لما قدم على البصرة في أمر طلحة وأصحابه قام قيس بن عباد وعبد الله بن الكواء فقالا له : أخبرنا : عن مسيرك هذا فذكر حديثاًًًً طويلاًً في مبايعته أبابكر ثم عمر ثم عثمان ثم ذكر طلحة والزبير ، فقال :‏ بايعاني بالمدينة وخالفاني بالبصرة ، ولو أن رجلاًًً ممن بايع أبابكر خالفه لقاتلناه‏.

 

الرابط:

http://www.al-eman.com/hadeeth/viewchp.asp?BID=12&CID=630&SW=الكواء#SR1

 


 

إبن حجر العسقلاني - المطالب العالية - كتاب الفتوح - باب قتال أهل البغي

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

4519 - قال إسحاق ، أنا : عبدة بن سليمان ، حدثنا : سالم المرادي أبو العلاء قال : سمعت الحسن يقول : لما قدم علي البصرة في أمر طلحة وأصحابه قام عبد الله بن الكواء ، وإبن عباد ، .... قالا : صدقت ، فأخبرنا ، عن قتالك هذين الرجلين ، يعنيان : طلحة والزبير صاحباك في الهجرة ، وصاحباك في بيعة الرضوان ، وصاحباك في المشورة ، فقال : بايعاني بالمدينة وخالفاني بالبصرة ، ولو أن رجلاًًً ممن بايع أبابكر خلعه لقاتلناه ولو أن رجلاًًً ممن بايع عمر خلعه لقاتلناه قال : أحمد بن منيع ، أخبرنا : محمد بن عبيد الطنافسي ، عن سالم المرادي ، عن الحسن مثله سواء ، قلت : روى ( د ) ( س ) طرفاًً منه من حديث الحسن ، عن قيس بن عباد.

 

الرابط:

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=287930

 


 

المتقي الهندي - كنز العمال - الجزء : ( 11 ) - رقم الصفحة : ( 329 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

31650 - عن الحسن قال :‏ لما قدم علي البصرة في أمر طلحة وأصحابه .... قالا :‏ صدقت‏!‏ فأخبرنا ، عن قتالك هذين الرجلين يعنيان طلحة والزبير صاحباك في الهجرة وصاحباك في بيعة الرضوان وصاحباك في المشورة ‏!‏ ، فقال :‏ بايعاني بالمدينة وخالفاني بالبصرة ، ولو أن رجلاًًً ممن بايع أبابكر خالفه لقاتلناه ولو أن رجلاًًً بايع عمر خالفه لقاتلناه ‏، ‏إبن راهويه ، وصحح‏.

 

الرابط:

http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=137&CID=391&SW=31650#SR1

 


 

البيهقي - الإعتقاد - باب إستخلاف أبي الحسن علي بن أبي طالب (ع)

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

359 - ثنا : الإمام أبو الطيب سهل بن محمد بن سليمان إملاءً ، أنا : أبو محمد عبد الله بن محمد بن علي الدقاق ، أنا : عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن المديني ، ثنا : إسحاق بن إبراهيم الحنظلي ، في مسنده ، ثنا : عبدة بن سليمان ، ثنا : سالم المرادي أبو العلاء ، قال : سمعت الحسن ، يقول : لما قدم علي البصرة في إثر طلحة وأصحابه .... قالا : صدقت ، فأخبرنا ، عن قتالك هذين الرجلين - يعنيان طلحة والزبير - صاحباك في الهجرة وصاحباك في بيعة الرضوان وصاحباك في المشورة ، قال : بايعاني بالمدينة وخالفاني بالبصرة ولو أن رجلاًًً ممن بايع أبابكر خلعه لقاتلناه ، ولو أن رجلاًًً ممن بايع عمر خلعه لقاتلناه ، سمعت الشيخ الإمام أبا الطيب سهل بن محمد الصعلوكي وهو يذكر ما يجمع هذا الحديث من فضائل علي (ر) ومناقبه ومزاياه ومحاسنه ودلالات صدقه وقوة دينه وصحة بيعته ، قال : ومن كبارها أنه لم يدع ذكر ما عرض له فيما أجرى إليه عبد الرحمن وإن كان يسيراً حتى قال : ولقد عرض في نفسي عند ذلك ، وفي ذلك ما يوضح أنه لو عرض له في أمر أبي بكر وعمر شيء ، وإختلف له فيه سر وعلن لبينه بصريح أو نبه عليه بتعريض كما فعل فيما عرض له عند فعل عبد الرحمن ما فعل قال الشيخ : وكان السبب في قتال طلحة والزبير علياًً أن بعض الناس صور لهما إن علياًً كان راضياًً بقتل عثمان ، فذهباً إلى عائشة أم المؤمنين وحملاها على الخروج في طلب دم عثمان والإصلاح بين الناس بتخلية علي بينهم وبين من قدم المدينة في قتل عثمان ، فجرى الشيطان بين الفريقين حتى إقتتلوا ثم ندموا على ما فعلوا وتاب أكثرهم فكانت عائشة تقول : وددت أني كنت ثكلت عشرة مثل ولد الحارث بن هشام وأني لم أسر مسيري الذي سرت ، وروي أنها ما ذكرت مسيرها قط إلاّ بكت حتى تبل خمارها وتقول : يا ليتني كنت نسياً منسياً ، وروي أن علياًً بعث إلى طلحة يوم الجمل فأتاه فقال : نشدتك الله ، هل سمعت رسول الله (ص) : يقول : من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ، قال : نعم ، قال : فلم تقاتلني ؟ ، قال : لم إذكر ، قال : فإنصرف طلحة ، ثم روي أنه حين رمي بايع رجلاًًً من أصحاب علي ثم قضى نحبه فأخبر علي بذلك فقال : الله أكبر صدق الله ورسوله ، أبى الله أن يدخل الجنة ألا وبيعتي في عنقه ، وروي أن علياًً بلغه رجوع الزبير بن العوام فقال : أما والله ما رجع جبناً ولكنه رجع تائباً وحين جاء إبن جرموز قاتل الزبير قال : ليدخل قاتل إبن صفية النار ، سمعت رسول الله (ص) : يقول : لكل نبي حواري وحواري الزبير.

 

الرابط:

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=638799

 

 

 

 

الزبير يقاتل علي (ع) وهو ظالم له )

 

عدد الروايات : ( 15 )

 

الحاكم النيسابوري - المستدرك - كتاب معرفة الصحابة - ذكر مقتل الزبير .. - رقم الحديث : ( 5573 )

 

5586 - أخبرنا : عبد الرحمن بن حمدان الجلاب ، بهمدان ، ثنا : عثمان بن خزرزاذ الأنطاكي ، ثنا : ربيعة بن الحارث ، حدثني : محمد بن سليمان العابد ، ثنا : إسماعيل بن أبي حازم قال : قال علي للزبير : أما تذكر يوم كنت أنا وأنت في سقيفة قوم من الأنصار ، فقال : لك رسول الله (ص) : أتحبه ؟ فقلت : وما يمنعني ؟ ، قال : أما إنك ستخرج عليه وتقاتله وأنت ظالم قال : فرجع الزبير.

 

الرابط :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=303&BkNo=13&KNo=33&startno=10

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=524634

 


 

الحاكم النيسابوري - المستدرك - كتاب معرفة الصحابة - ذكر مقتل الزبير .. - رقم الحديث : ( 5574 )

 

5587 - أخبرني : أبو الحسين محمد بن أحمد بن تميم القنطري ، ببغداد ، ثنا : أبو قلابة عبد الملك بن محمد الرقاشي ، ثنا : أبو عاصم ، ثنا : عبد الله بن محمد بن عبد الملك الرقاشي ، عن جده عبد الملك ، عن أبي حرب بن أبي الأسود الديلي ، قال : شهدت الزبير خرج يريد علياًً ، فقال له علي : أنشدك الله : هل سمعت رسول الله (ص) : يقول : تقاتله وأنت له ظالم فقال : لم إذكر ، ثم مضى الزبير منصرفاًً ، هذا حديث صحيح ، عن أبي حرب بن أبي الأسود فقد روى عنه يزيد بن صهيب الفقير وفضل بن فضالة في إسناد واحد .

 

الرابط :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=303&BkNo=13&KNo=33&startno=10

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=524635

 


 

الحاكم النيسابوري - المستدرك - كتاب معرفة الصحابة - ذكر مقتل الزبير .. - رقم الحديث : ( 5575 )

 

5588 - حدثنا : بذلك أبو عمرو محمد بن جعفر بن محمد بن مطر العدل المأمون من أصل كتابه ، ثنا : عبد الله بن محمد بن سوار الهاشمي ، ثنا : منجاب بن الحارث ، ثنا : عبد الله بن الأجلح ، حدثني : أبي ، عن يزيد الفقير قال : منجاب : وسمعت فضل بن فضالة ، يحدث به جميعاًًً ، عن أبي حرب بن أبي الأسود الديلي ، قال : شهدت علياًً والزبير ، لما رجع الزبير على دابته يشقالصفوف ، فعرض له إبنه عبد الله ، فقال : ما لك ؟ ، فقال : ذكر لي علي حديثاًًًً سمعته من رسول الله (ص) : يقول : لتقاتلنه وأنت ظالم له فلا أقاتله ، قال : وللقتال جئت ؟ إنما جئت لتصلح بين الناس ويصلح الله هذا الأمر بك ، قال : قد حلفت أن لا أقاتل ، قال : فإعتق غلامك جرجس وقف حتى تصلح بين الناس ، قال : فإعتق غلامه جرجس ووقف فإختلف أمر الناس ، فذهب على فرسه وقد روي إقرار الزبير لعلي (ر) بذلك من غير هذه الوجوه والروايات.

 

الرابط :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=303&BkNo=13&KNo=33&startno=5

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=524636

 


 

الحاكم النيسابوري - المستدرك - كتاب معرفة الصحابة - ذكر مقتل الزبير .. - رقم الحديث : ( 5576 )

 

5589 - أخبرني : أبو الوليد الإمام ، وأبوبكر بن عبد الله ، قالا ، ثنا : الحسن بن سفيان ، ثنا : قطن بن بشير ، ثنا : جعفر بن سليمان ، ثنا : عبد الله بن محمد الرقاشي ، حدثني : جدي ، عن أبي جروة المازني قال : سمعت علياًً ، والزبير ، وعلي يقول له : أنشدتك بالله : يا زبير ، أما سمعت رسول الله (ص) : يقول : إنك تقاتلني وأنت ظالم لي ؟ ، قال : بلى ، ولكني نسيت.

 

الرابط :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=303&BkNo=13&KNo=33&startno=0

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=524637

 


 

الحاكم النيسابوري - المستدرك - كتاب معرفة الصحابة - ذكر مقتل الزبير .. - رقم الحديث : ( 5577 )

 

5590 - حدثناه : أبوبكر بن إسحاق الإمام ، إنا بشر بن موسى ، ثنا : خالد بن يزيد العرني ، ثنا : جعفر بن سليمان ، عن عبد الله بن محمد الرقاشي ، عن جده عبد الملك بن سلمة ، عن أبي جروة المازني ، قال : سمعت علياًً ، وهو يناشد الزبير ، يقول له : نشدتك بالله : يا زبير ، أما سمعت رسول الله (ص) : يقول : إنك تقاتلني وأنت لي ظالم قال : بلى ، ولكن نسيت.

 

الرابط :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=303&BkNo=13&KNo=33&startno=5

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=524637

 


 

البيهقي - دلائل النبوة - جماع أبواب غوزة تبوك

 

2719 - وأخبرنا : أبو عبد اللّه الحافظ ، قال : ، أخبرنا : الإمام أبو الوليد ، حدثنا : الحسن بن سفيان ، حدثنا : قطن بن نسير ، حدثنا : جعفر بن سليمان ، حدثنا : عبد اللّه بن محمد الرقاشي ، قال : ، حدثنا : جدي وهو عبد الملك بن المسلم ، عن أبي جرو المازني ، قال : سمعت علياًً ، والزبير ، وعلي ، يقول له : نشدتك بالله : يا زبير ، أما سمعت رسول اللّه (ص) ، يقول : إنك تقاتلني وأنت لي ظالم ، قال : بلى ، ولكني نسيت.

 

الرابط :

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=626332

 


 

إبن أبي شيبه - المصنف - كتاب الجمل وصفين والخوارج

 

37160 - يعلي بن عبيد ، عن إسماعيل بن أبي خالد ، عن عبد السلام ، رجل من بني حية قال : خلا علي ، بالزبير يوم الجمل فقال : أنشدك باللّه كيف سمعت رسول اللّه (ص) : يقول وأنت لاو يدي في سقيفة بني فلان : لتقاتلنه وأنت ظالم له ، ثم لينصرن عليك ، قال : قد سمعت ، لا جرم ، لا أقاتلك.

 

الرابط :

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=121301

 


 

إبن حجر - فتح الباري بشرح صحيح البخاري - الجزء : ( 13 ) - رقم الصفحة : ( 46 )

 

- وأخرج إسحاق من طريق إسماعيل بن أبي خالد ، عن عبد السلام رجل من حيه قال : خلا علي بالزبير يوم الجمل فقال : أنشدك الله : هل سمعت رسول الله (ص) : يقول وأنت لاوي يدي لتقاتلنه وأنت ظالم له ، ثم لينصرن عليك قال : قد سمعت لا جرم لا أقاتلك.

 

الرابط:

http://www.al-eman.com/hadeeth/viewchp.asp?BID=12&CID=630&SW=حيه#SR1

 


 

إبن حجر - المطالب العالية - كتاب الفتوح

 

4528 - وقال : أنا : يحيى بن آدم ، أنا : أبو إسرائيل ، عن الحكم قال : لما كان يوم الجمل وإصطفوا دعا علي الزبير فأتاه ، فقال : أنشدك اللّه أما تذكر أن رسول اللّه (ص) قال : لتقاتلنه وأنت ظالم له ؟ ، قال : اللهم نعم فما ذكرته قبل مقامي هذا ، فإنطلق راجعاً ، فلما رآه صاحبه تبعه ، يعني طلحة ، فرماه مروان بسهم ، فشد فخذه بحدية السرج.

 

الرابط:

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=287940

 


 

إبن كثير - البداية والنهاية - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 269 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

- قال : لما دنا علي وأصحابه من طلحة والزبير ، ودنت الصفوف بعضها من بعض ، خرج علي وهو على بغلة رسول الله (ص) فنادى : إدعوا لي الزبير بن العوام فإني علي ، فدعي له الزبير فأقبل حتى إختلفت أعناق دوابهما ، فقال علي : يا زبير ! نشدتك الله ، أتذكر يوم مر بك رسول الله (ص) ونحن في مكان كذا وكذا ، فقال : يا زبير ألا تحب علياًً ؟ فقلت : ألا أحب إبن خالي وإبن عمي وعلى ديني ؟ ، فقال : يا زبير أما والله لتقاتلنه وأنت ظالم له ؟ ، فقال : الزبير : بلى ! والله لقد نسيته منذ سمعته من رسول الله (ص) ، ثم ذكرته الآن ، والله لا أقاتلك. فرجع الزبير على دابته يشق الصفوف ، فعرض له إبنه عبد الله بن الزبير ، فقال مالك ؟ ، فقال : ذكرني علي حديثاًًًً سمعته من رسول الله (ص) ، سمعته يقول : لتقاتلنه وأنت ظالم له ، فقال : أو للقتال جئت ؟ إنما جئت لتصلح بين الناس ويصلح الله بك هذا الأمر ، قال : قد حلفت أن لا أقاتله ، قال : إعتق غلامك سرجس وقف حتى تصلح بين الناس ، فإعتق غلامه ووقف ، فلما إختلف أمر الناس ذهب على فرسه ، قالوا : فرجع الزبير إلى عائشة فذكر أنه قد آلى أن لا يقاتل علياًً ، فقال له إبنه عبد الله : إنك جمعت الناس ، فلما ترآى بعضهم لبعض خرجت من بينهم ، كفر عن يمينك وإحضر ، فإعتق غلاماًً ، وقيل غلامه سرجس ، وقد قيل إنه إنما رجع عن القتال لما رأى عماراًً مع علي وقد سمع رسول الله (ص) : يقول لعمار : تقتلك الفئة الباغية فخشي أن يقتل عمار في هذا اليوم ، وعندي أن الحديث الذي أوردناه إن كان صحيحاًً عنه فما رجعه سواه ، ويبعد أن يكفر ، عن يمينه ثم يحضر بعد ذلك لقتال علي والله أعلم.

 

الرابط:

http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=251&CID=98&SW=ودنت#SR1

 


 

إبن كثير - البداية والنهاية - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 398 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

- والمحفوظ منه الحديث فقد رواه الحافظ أبو يعلى الموصلي فقال :‏ ، حدثنا : أبو يوسف يعقوب بن إبراهيم الدوري ، حدثنا : أبو عاصم ، عن عبد الله بن محمد بن عبد الملك بن مسلم الرقاشي ، عن جده عبد الملك ، عن أبي جرو المازني قال :‏ شهدت علياًً والزبير حين تواقفا ، فقال له علي :‏ يا زبير‏!‏ أنشدك الله أسمعت رسول الله (ص) : يقول :‏ ‏ ‏إنك تقاتلني وأنت ظالم ‏؟‏‏ قال :‏ نعم‏!‏ لم أذكره إلاّ في موقفي هذا ، ثم إنصرف‏.‏

 

الرابط :

http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=251&CID=116&SW=تقاتلني#SR1

 


 

الصالحي الشامي - سبل الهدى والرشاد - الجزء : ( 10 ) - رقم الصفحة : ( 149 )

 

- وأخرج الحاكم وصححه والبيهقي ، عن أبي الأسود قال : شهدت الزبير خرج يريد علياًً ، فقال له علي : أنشدك الله : هل سمعت رسول الله (ص) : يقول : تقاتله وأنت له ظالم  فقال : لم إذكر ثم مضى الزبير منصرفاًً.

 

- وأخرج أبو يعلي والحاكم والبيهقي وأبو نعيم ، عن أبي جروة المازني قال : سمعت علياًً يقول للزبير نشدتك بالله أما سمعت رسول الله (ص) : يقول : إنك تقاتلني وأنت ظالم لي ؟ ، قال : بلى ، ولكن نسيت.

 

- وأخرج الحاكم ، عن قيس قال : قال علي للزبير : أما تذكر يوم كنت أنا وأنت ، فقال : لك رسول الله (ص) : أتحبه فقلت : وما يمنعني ، فقال :  أما إنك ستخرج عليه وتقاتله وأنت ظالم قال : فرجع الزبير.

 

- وأخرج أبو نعيم ، عن عبد السلام قال : قال علي للزبير يوم الجمل : أنشدك الله : هل سمعت رسول الله (ص) : يقول : لتقاتلنه وأنت ظالم له ثم لينصرن عليك قال : قد سمعته لا جرم لا أقاتلك.

 


 عرض التعليقات
لا توجد تعليقات!
 إضافة تعليق
الإسم: *
البلد:
البريد الإلكتروني:
التعليق: *
التحقق اليدوي: *